المشاركات

عرض المشاركات من سبتمبر, 2013

سلم نفسك يا حسين-(قصة قصيرة) بقلم الكاتب منصور عبد الحكيم--

صورة
سلم نفسك يا حسين-(قصة قصيرة)
بقلم الكاتب منصور عبد الحكيم--

-------------------------------------
من خلال مكبرات الصوت التى تحملها قوات الامن ناد المنادى : سلم نفسك يا حسين--
تكرر النداء --ثم اقتحمت القوات القرية واطلقت النيران --واختبىء كل كائن حى وراء اى جداار يحمى نفسه من عشوائية النيران --
وتكرر النداء : سلم نفسك ياحسين --
ومرت ساغات واطلاق النار مستمر حتى رحلت الطيور وتركت القرية وهى تنادى وتصرخ: سلم نفسك ياحسين --
وفى نهاية يوم الحصار رفع رجل الراية البيضاء وخرج من مخبأه للقوات وهو يحمل يافطة مكتوب عليها : لقد مات حسين منذ عام على يد القوات --

قصة وعبرة لمن يعتبر

صورة
قصة وعبرة لمن يعتبر
"كان الخليفة العباسي الَمْهدي ، قد ضَمَّ ابنَه هارونَ الرشيد ، إلى يحيى بن خالد ، وجعَلَه في حِجره ، فربَّاه يحيى ، وأرضعَتْه أمرأتُه مع ابنه الفضل ، وصار الرشيدُ ابنَ يحيى من الرضاعة ، فلما استُخلِفَ الرشيد ، عَرَف ليحيى حقَّه ، وولاه الوزارة ، وكان يُعظِّمه ، و إذا ذكره قالَ : أبي ، وجعَلَ إصدارَ الأمور و إيرادَها إليه ، إلى أن نَكَب هارونُ الرشيدُ البرامكة ، فَغَضِبَ على يحيى بن خالد البرمكي ، وخلَّده في الحَبْس : إلى أن مات فيه سنة 190 وقَتَل ابنَهُ جعفراً !
وقال جعفر لأبيه يحيى بن خالد ، وهُمْ في القيود والحَبْس : يا أبتِ بعدَ الأمر والنهي و الأموالِ العظيمة ، أصارَنا الَّدهرُ إلى القُيُودِ ولُبس الصُّوف والحَبْس!
فقال له أبوه يحيى : يا بُنيَّ لَعلَّها دعوةُ مظلوم ؟! سَرَتْ بليل غَفَلنا عنها! ولم يَغْفُل اللهُ عنها ، ثم أنشأ يقول :

رُبَّ قومٍ قد غَدَوْا في نَعْمةٍ *** زَمَناً والدهرُ رَيَّانٌ غَدَقْ

سَكَتَ الدهرُ زَمَاناً عنهمُ *** ثم أبكاهُمْ دَماً حِينَ نَطَقْ !

التلاعب بالعقول والابادة الجماعية- الكاتب منصور عبد الحكيم

صورة
التلاعب بالعقول والابادة الجماعية- الكاتب منصور عبد الحكيم

الاغيار واللانسانية والتخوين --كلها مصطلحات تعنى تهميش وشيطنة وتقسيم اى مجتمع تمهيدا لشن حرب ابادة ضده كما حدث فى رواندا مثلا --والاعلام يلعب الدور الفعال فى هذه الحرب من خلال التلاعب بالعقول---
فحين يتهم فريق او زعيم خصومة بانهم جرذان اة ميكروبات او خرفان تحقيرا لهم واخراجهم من دائرة الانسانية ---فتلك مقدمة لحرب ابادة ضدهم --
والتاريخ المعاصر جدا خير شاهد--
والأغيار مصطلح ديني يهودي يطلقه اليهود على غير اليهود. وهو المقابل العربي للكلمة العبرية «جوييم» ، وهذه هي صيغة الجمع للكلمة العبرية «جوي» التي تعني «شعب» أو «قوم».
والتخوين مثل التكفير وهو اخراج المخالف لك من دائرة الوطنية تمهيد لتصفيتة --
وما يحدث فى عالمنا العربى الذى دخل فى فصل ثورات الربيع يقوم الاعلام بدور هام فى مرحلة التصفية العرقية والسياسية وهى مرحلة اكبر من الحرب الاهلية وان كانت الحرب الاهلية مقدمة لها --
صورة
تلخيص لكتاب عشره ينتظرها العالم- للكاتب منصور عبد الحكيم
 ===========================
لتحميل الكتاب اضغط على عنوان الكتاب اعلاه---
المسيح او المسيخ الدجال اول المنتظرين واخطرهم واشرهم واشدهم فتنه,تطلق على الدجال مسيح الظلاله وانه ينتحل صفته ويدعي انه هو كذبا.ويطلق على الدجال المسيخ بالخاء لكون عينه اليمنى ممسوحه لايبصر بها.وقيل انه اطلق اسم المسيح عليه لانه يمسح الارض ويقطعها في خلال اربعين يوما ويمكثها على الارض منذ خروجه.والدجال هو الكذاب الذي يستر الحق باكاذيبه وشره ويلبس على الناس الحق بالباطل وتحذير الرسول صلى الله عليه وسلم من فتنة الدجال ومامن نبي الا وانذر امته وقومه من الدجال وذلك دليل على انه من المنظرين مثل ابليس عليهما اللعنه .ان الانبياء والرسل وذكر اولهم نوحا عليه السلام الا وقد انذروا قومهم الدجال الاانه صلى الله عليه وسلم قد اعلم امته شيئا لم يذكره سابقوه من الانبياء بان الدجال اعور وانه يدعي الالوهيه وان الله عزوجل ليس بأعور.ومن عظم فتنة الدجال كان الرسول صلى الله عليه وسلم يستعيذ منه في كل صلاه .ومن صفاتهانه طويل القامه ضخم بالنسبه لغيره وقصير القامه بالنس…